التخطي إلى المحتوى الرئيسي

ابتعد عن الفكر والتكهن السلبي حول المرض، إطلع وتثقف بشكل إيجابي عن مرضك وافهم آليته فهذا يساعدك على الشفاء

صحتك هي ثروتك

اهم الاغذية والاعشاب لعلاج مرض السكري

اهم الاغذية والاعشاب لعلاج مرض السكري

على الرغم من أن طب الاعشاب له تاريخ طويل، الا انه ليس هناك بحوثًا مكثفًة حول الفوائد، والآثار العشبية فيما يخص مرض السكري بشكل خاص. فلا توجد أدلة قاطعة كافية للتوصل إلى نتيجة قوية حول فعالية بعض الأعشاب لمرض السكري. غير ان ، ما تظهره الدراسات هو أنها آمنة للاستخدام بشكل عام. حيث تمت دراسات جزئية على المناطق ذات التنوع البيولوجي التي اظهرت الإمكانات العلاجية للأعشاب، والاغذية، وبمزيد من البحث، يمكن أن تكون الأعشاب علاجًا أفضل مع آثار جانبية أقل.

إذا كنت تفكر في تناول الأدوية والمكملات العشبية، فمن الأفضل التحدث إلى طبيب مختص قادر على تقديم النصح لك بشأن النوع الافضل بالنسبة لك، والكمية المناسبة التي يجب تناولها. وهذا لاينطبق على مايخص السكر فقط بل ينصح بذلك في كل الاحوال.[1]


جدوى العلاجات العشبية

انه قبل أن ينتشر الطب الحديث، كانت الأعشاب هي العلاج وقد افادت في علاج انواع عديدة من الأمراض. وهي بالطبع لاتزال كذلك. [2]

يمكن لنا اليوم استخدام الأعشاب جنبًا إلى جنب مع الأدوية الموصوفة، خصوصا بعد ظهور بعض الابحاث، والنصائح حول الاستخدام. وخاصةً في حالات مثل مرض السكري. وقد اثبتت الابحاث جدوى الاعشاب في التداوي من العديد من الامراض. كما ان هناك زيادة في الاهتمام بالعلاجات الطبيعية لمختلف الحالات. ما جعل منها علاجا بديلاً مرغوباً فيه.

تحتوي النباتات على مواد كيميائية يمكن أن تعالج، او تساعد في الحماية من العديد من أنواع الأمراض. وفيما يخص السكر يمكن أن تساعد الأعشاب مرضى السكري وان لم يكن ذلك بالسيطرة على السكري بشكل مباشر بالقيام بدعم المرضى في كثير من تداعيات السكري. فهي تساعد في تقليل ارتفاع ضغط الدم، وغيرها من التداعيات التي تترتب على امراض السكري.


كيف تساعد الاعشاب مرضى السكري

هناك العديد من العناصر الغذائية، والاعشاب التي تمتلك خصائص طبية فعالة لمكافحة العديد من الامراض. وقد تعتمد مدى فعالية هذه العناصر، والأعشاب في علاج مرض السكري على عدة عوامل مثل:

  • مرحلة تطور مرض السكري.
  • أنواع الأمراض المصاحبة التي يعاني منها مريض السكري.
  • توافر الأعشاب، وجودتها، وطرق تعاطيها.


اهم الاعشاب التي تفيد في حالات السكري

يوجد العديد من العناصر الغذائية والاعشاب التي لها تأثير فعال في حالات السكري، منها الكركم، والثوم، الجنسنغ، اللبخ او التين، والعديد. غير انا هنا اخترنا لك اهم تلك الاعشاب التي عرفت بفاعليتها في هذا الشأن. حسب ما ذكرت الابحاث.[3]


1. نبات الصبار وتأثيره على السكر

الصبار نبات شائع معروف وله عدة استخدامات. فقد عرف بفوائده للبشرة، والشعر، وغيرها. وقد ذكرت الابحاث عن فوائده في إبطاء تقدم مرض السكري من النوع 2.

لقد اشارة احدى المراجعات، التي نُشرت في عام 2013، الى استخدام الصبار لعلاج أعراض مرض السكري لدى الفئران. حيث أشارت النتائج إلى أنه قد يساعد في حماية وإصلاح خلايا بيتا في البنكرياس التي تنتج الأنسولين. ويعزو الباحثون ذلك قد يكون بسبب تأثيرات الصبار المضادة للأكسدة.

هناك دراسة ايضا، أجريت عام 2016 اشارت الى أن الصبار قد يساعد في خفض مستويات جلوكوز الدم في الصيام، والهيموجلوبين A1C. و اختبار A1C هو أحد الاختبارات التي تساعد في تشخيص مرض السكري، ومراقبته.

كذلك اشارت مراجعة عام 2020 وتعتبر موثوقة المصدر الى أدلة أخرى لدعم النتائج السابقة وخلصوا إلى أن الصبار قد يساعد في زيادة مستويات الأنسولين، كما يعزز صحة الخلايا ذات العلاقة بالبنكرياس وتوافرها، كذلك يقي من مرض الكلى السكري، والاكتئاب، والقلق عن طريق تقليل الإجهاد التأكسدي، تعزيز صحة العين، حسب دراسة واحدة على القوارض. وتعتبر هذه النتائج واعدة غير انها تحتاج الى المزيد من التأكيدات.


2. فوائد القرفة لمريض السكري

تعتبر القرفة من التوابل العطرية الشائعة الاستخدام. كما انها تضيف طعما حلوا إلى الطبق، مما يقلل من الحاجة إلى السكر.

تشير مراجعة ذات مصدر موثوق الى أدلة من الدراسات التي أجريت على البشر أن القرفة قد تحسن من مستويات الجلوكوز، وتقلل من حساسية الأنسولين، والأنسولين، والدهون في الدم، وضغط الدم، وتساعد في تخفيف الوزن، وتحسين الهضم

كذلك هي عنصر غني بمضادات الأكسدة.

مراجعة أخرى ايضا تشير إلى أن تناول مكملات القرفة قد يؤدي إلى انخفاض مستويات السكر في الدم اثناء الصيام، كما تقلل من الكوليسترول الكلي، وكوليسترول البروتين الدهني الضار المنخفض الكثافة، وترفع من مستويات كوليسترول البروتين الدهني الجيد عالي الكثافة، ايضا تقلل من حساسية الانسولين، وتخفض من نسبة الدهون الثلاثية.

كذلك تشير مراجعة أجريت عام 2019 موثقة لـ 16 دراسة، الى دليل على أن القرفة يمكن أن تساعد في تقليل نسبة الجلوكوز في الدم الصائم، وتقلل من مقاومة الأنسولين لدى المصابين بمقدمات السكري، ومرض السكري من النوع 2.

من المهم ان نشير الى ملاحظة الباحثون في كلا المراجعتين حول المكملات بأن النتائج قد تعتمد على نوع القرفة، لأن الأنواع المختلفة تحتوي على كميات مختلفة من المادة الفعالة، وكذا جرعة المكمل، واذا كان هناك ادوية اخرى. كما أن معظم الدراسات ذات الصلة لم تشمل مشاركين من البشر. هناك نقص في الأدلة حول كيفية تأثير مكملات القرفة على الأشخاص، وقبل أن يتمكن العلماء من تأكيد تأثير القرفة كعلاج ، يحتاجون إلى إجراء المزيد من الأبحاث.

3. الحنظل (البطيخ المر) للسكري

(Momordica charantia)، أو البطيخ المر ، هي فاكهة طبية. يستخدم في العديد من الأطباق، الآسيوية. وقد استخدمه ممارسو الطب الصيني، والهندي التقليدي البطيخ المر لعدة قرون. وقد تمت دراسة خصائصه في الآونة الأخيرة.

هناك بعض الأدلة اشارت الى أن الحنظل قد يساعد في إدارة مرض السكري. في دراسة أجريت عام 2020 ، تلقى 90 مشاركًا إما مستخلص البطيخ المر أو دواء وهمي. أولئك الذين تناولوا المستخلص انخفضت لديهم مستويات الجلوكوز في الدم أثناء الصيام بعد 12 أسبوعًا.

كذلك ذكر انه لوحظ في مراجعة سابقة أن الناس قد استخدموا هذا النوع من النبات للمساعدة في علاج مرض السكري.

قد يتم تناوله في عدة اشكال كبذور، او اللب، او كعصير، او مكملات. ويقال انه يؤدي إلى انخفاض مستويات السكر في الدم لدى بعض الأشخاص. غير انه لاتوجد أدلة كافية لدعم استخدام الحنظل بديلاً للأنسولين، أو أدوية السكر الأخرى. ولكن قد يساعد الأشخاص في الاعتماد بشكل أقل على تلك الأدوية.


4. اثر حليب الشوك (Silybum marianum) على مرض السكري

ويسمى كذلك الخرفيش، و يسمى بالعراقي (العاكول او العاقول) و يعد من النباتات التي تتناولها الابل.

استخدم الناس حليب الشوك او قد يقال شوك الحليب، لعلاج الأمراض المختلفة، ويعد كمقوي للكبد. لقد حظي السيليمارين المستخلص من شوك الحليب بقدر اكبر من الاهتمام لدى العلماء، هو مركب له خصائص مضادة للأكسدة، ومضادة للالتهابات. وهذا ما قد يجعل شوك الحليب عشبًا مفيدًا لمرضى السكري.

لقد بدت العديد من نتائج التحقيقات في تأثيرات السيليمارين واعدة، ولكنها ليست كافية بالنسبة للخبراء للتوصية بالعشب أو مستخلصه وحده للعناية بمرض السكري.

هناك ابحاث اوردت أدلة متواضعة على أن حليب الشوك قد يساعد في خفض مستويات الجلوكوز لدى مرضى السكري. كما يحذرون من آثار جانبية لحليب الشوك فقد يؤدي إلى الغثيان والإسهال والانتفاخ، رغم تقبل الكثير من الناس لهذه العشبة.


5. فوائد الحلبة لمريض السكر

يعرف عن بذور الحلبة انها قد تساعد في خفض مستويات السكر في الدم. حيث تحتوي على مواد كيميائية، والياف تساعد على إبطاء هضم السكر، الكربوهيدرات.

هناك بعض الأدلة على أن البذور قد تساعد في تأخير أو منع ظهور مرض السكري من النوع 2. أشارت نتائج ابحاث استمر ت 3 سنوات إلى أن المصابين بمقدمات السكري كانوا أقل عرضة لتلقي تشخيص لمرض السكري من النوع 2 أثناء تناول مسحوق بذور الحلبة.

اشار الباحثون إلى انهم خلصوا الى أن تناول مستحضر بذور الحلبة يؤدى إلى انخفاض نسبة السكر في الدم الناتج عن زيادة مستويات الأنسولين. ووجدوا كذلك أن المستحضر أدى إلى انخفاض مستويات الكوليسترول في الدم.


6. الجيمنيما (Gymnema sylvestre) للسكري

الجيمنيما وقد يسمى (جورمار، او الجمنازيوم)، عشب هندي. اسمها يعني (مدمر السكر). عرفت منذ زمن بعيد كعلاج لمرض السكري

وجدت مراجعة أجريت عام 2013 أن الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 1 أو النوع 2 الذين تناولوا الجمنازيوم أظهروا علامات تحسن.

في الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الأول الذين تناولوا مستخلص الأوراق لمدة 18 شهرًا ، انخفضت مستويات السكر في الدم أثناء الصيام بشكل ملحوظ ، مقارنةً بالمجموعة التي تناولت الأنسولين فقط.

وجدت اختبارات أخرى أن الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2 استجابوا جيدًا لكل من الورقة ومستخلصها على مدى فترات مختلفة. كان لدى بعض الأشخاص مستويات سكر منخفضة في الدم ومستويات أعلى من الأنسولين.


7. الزنجبيل وأثره على مرضى السكري

الزنجبيل هو من الاعشاب التي استخدمها الناس منذ آلاف السنين كعلاج تقليدي. غالبًا ما يستخدم للمساعدة في علاج مشاكل الجهاز الهضمي، والالتهابات.

افادت مراجعة أن الزنجبيل قد يساعد في علاج مرض السكري. فقد خلص الباحثون إلى أنه يخفض مستويات السكر في الدم و لا يؤثر على مستويات الأنسولين في الدم. لذلك قد يقلل الزنجبيل من مقاومة الأنسولين لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2. غير ان ذلك يحتاج الى المزيد من التأكيدات.


8. البامية والسكري

اشارت العديد من الدراسات المختبرية (الحيوانية) التي تؤكد أن البامية هي غذاء فعال لخفض الجلوكوز في الدم (أو مضاد لمرض السكري).

في إحدى الدراسات التي نُشرت في مجلة الصيدلة والعلوم الحيوية، وجد باحثون في الهند أن الفئران المصابة بداء السكري التي تتغذى على قشور البامية المجففة والمطحونة والبذور شهدت انخفاضًا في مستويات الجلوكوز في الدم، بينما أظهر البعض الآخر انخفاضًا تدريجيًا في مستوى السكر في الدم بعد تغذيتها بمستخلص البامية لمدة عشرة أيام.

خارج نظاق البحوث العلمية، يفيد العديد من مرضى السكري عن انخفاض مستويات السكر في الدم بعد نقع قطع البامية المقطعة في الماء طوال الليل ثم شرب العصير في الصباح. كما يستخد الناس في تركيا، بذور البامية المحمصة كدواء تقليدي لمرض السكري لأجيال.


تحذيرات

دائمًا يجب استشارة أخصائي رعاية صحية قبل تناول أي اعشاب أو مكمل جديد. كما يوصى بالحصول على الأعشاب، والمكملات من مصادر موثوقة عالية الجودة.

يمكن أن تتفاعل بعض الأعشاب والمكملات مع الأدوية الأخرى التي تؤدي نفس الوظيفة، او غيرها. مثل مسيلات الدم وأدوية ارتفاع ضغط الدم. من الضروري أن تكون على دراية بأي تفاعلات قبل تجربة اي عشبة او مكمل.

لا تراقب إدارة الغذاء والدواء (FDA) الأعشاب، والمكملات الغذائية، لذلك قد تحتوي المنتجات المختلفة خصوصا التي ليست من مصادر موثوقة على أعشاب ومواد قد تعرضت للتلوث على سبيل المثال المبيدات الحشرية.


المراجع

تعليقات

تابعنا على