التخطي إلى المحتوى الرئيسي

ابتعد عن الفكر والتكهن السلبي حول المرض، إطلع وتثقف بشكل إيجابي عن مرضك وافهم آليته فهذا يساعدك على الشفاء

صحتك هي ثروتك

آلام الركبه ماهي الاسباب وكيف تخفف الآلام

آلام الركبه ماهي الاسباب وكيف تخفف الآلام

يعد ألم الركبة من الأعراض الشائعة لدى الكثيرين من مختلف الأعمار. و قد يبدأ فجأة، غالبًا بعد إصابة أو تمرين. قد يبدأ ألم الركبة على شكل إزعاج خفيف، ثم يزداد سوءًا ببطء. سوف نحاول ان نتعرف هنا على العديد من أسباب آلام الركبة وكيفية تشخيصها، وخيارات العلاج المتاحة.

آلام الركبة يمكن أن تكون منهكة. لكن الآلام غالبًا ما تكون قابلة للعلاج. يمكن أن تسبب العديد من الأمور ألم الركبة. وتشمل الحالات الطبية الموروثة، والحوادث او الصدمات المفاجئة، والضغط الشديد على المفاصل. من اهم الامور المساعدة في إنهاء آلام الركبة هو معرفة السبب.


هيكلية الركبة

الركبة هيكل معقد. تشمل ثلاث عظام وهي: الجزء السفلي من عظم الفخذ، الجزء العلوي من عظم الساق، والركبة تجتمع فيها

الأربطة والأوتار القوية التي تربط هذه العظام معًا. بالاضافة الى الغضروف المفصلي الرضفة ويثبت العظام. يمكنك مشاهدة تشريح مفصل للركبة هنا [1].

عند حدوث أي ضرر أو مرض في هذه الهياكل يمكن أن يسبب آلام في الركبة. وتكون شدة الالم، والانزعاج حسب ماهو متضرر من تلك الهياكل التي تقوم عليها الركبة.


اسباب الم الركبة

يمكن أن يكون لألم الركبة أسباب مختلفة. تعرضك زيادة الوزن لخطر أكبر للإصابة بمشاكل الركبة. يمكن أن يؤدي الإفراط في التركيز على الركبة اثناء النشاطات إلى حدوث مشاكل في الركبة تسبب الألم. إذا كان لديك تاريخ من التهاب المفاصل ، فقد يتسبب ذلك أيضًا في ألم الركبة.

هناك العديد من الاسباب التي تؤدي الى مشاكل الركبة. ويمكن تقسيمها الى نوعين من الأسباب وهي:

1. الحالات الطبيه المؤدية لآلام الركبة

  • التهاب المفاصل – بما في ذلك التهاب المفاصل الروماتويدي وهشاشة العظام والذئبة والنقرس.[2]
  • كيس بيكر – تورم مملوء بالسوائل خلف الركبة قد يحدث مع التورم (الالتهاب) من أسباب أخرى ، مثل التهاب المفاصل.
  • السرطانات التي قد تبدأ في العظام.
  • مرض أوسغود – شلاتر.
  • عدوى في عظام الركبة.
  • عدوى في مفصل الركبة.

2. حالات اخرى نتيجة اسلوب الحياة

  • التهاب الجراب الناتج عن الضغط المتكرر على الركبة، مثل الركوع لفترة طويلة، أو الإفراط في الاستخدام، أو الإصابة.
  • خلع في الركبة، او التواء نتيجة حركات مفاجئة او غير طبيعية.
  • كسر لسبب ما في الرضفة أو عظام أخرى او إصابة الشريط السميك الذي يمتد من الورك إلى الجزء الخارجي من الركبة.
  • إصابة الرباط الصليبي الأمامي (ACL) أو إصابة الرباط الجانبي.
  • تمزق الغضروف (تمزق الغضروف المفصلي) – الشعور بألم في داخل أو خارج مفصل الركبة.
  • زيادة الوزن.

اساليب قد تخفف من الم الركبة في حالات معينة

عادة ما تختفي آلام الركبة البسيطة من تلقاء نفسها أثناء اتخاذ خطوات لتخفيف الأعراض. إذا كان ألم الركبة ناتجًا عن حادث أو إصابة، عليك معرفة مدى الاصابة.

  • استرح وتجنب الأنشطة التي تسبب الألم. تجنب زيادة الوزن على ركبتك.
  • استخدام كمادات الثلج، او الكمادات الساخنة.
  • ارتداء ضمادة مرنة أو كمًا مرنًا يمكنك شراؤه من معظم الصيدليات. قد يقلل هذا من التورم ويوفر الدعم.
  • قد تساعد بعض المسكنات في تخفيف الألم ، ولكن ليس التورم. او استخدامها لفترة اكثر من يومين.
  • وضع وسادة تحت ركبتيك أو بينهما اثناء النوم قد يخفف الالم.

نصائح مفيدة للوقاية من آلام الركبة

  • الإحماء قبل التمرين، ثم الهدوء، والراحة بعده. وعدم الاكثار في التمارين.
  • تجنب الجري في الاماكن غير المستوية.
  • الاستعاضة بالدراجة او السباحة بدلاً من الجري.
  • فقدان الوزن إذا كنت بدينا.
  • إذا كانت قدمك مسطحة ، جرب حشوات الأحذية الخاصة ودعامات القوس.
  • تأكد من أن حذاء الجري الخاص بك مصنوع جيدًا ومناسب جيدًا ولديه توسيد جيد.
  • متى تقلق حيال الم الركبة
  • عندما لا يمكنك تحمل وزن على ركبتك.
  • عند المعاناة من ألم شديد حتى عندما لا نحمل وزناً.
  • ظهور تشوه في الركبة، او تيبس او طرقعة.
  • اذا كان هناك صعوبة او لا يمكن ثني الركبة أو هناك مشكلة في تقويمها بالكامل.
  • لديك حمى أو احمرار أو سخونة حول الركبة أو تورم شديد.
  • كنت تعاني من ألم أو تورم أو تنميل أو وخز أو تغير لون ربلة الساق أسفل الركبة المؤلمة.
  • استمرار الالم بعد 3 أيام من العلاج المنزلي.


المراجع

تعليقات

تابعنا على