التخطي إلى المحتوى الرئيسي

ابتعد عن الفكر والتكهن السلبي حول المرض، إطلع وتثقف بشكل إيجابي عن مرضك وافهم آليته فهذا يساعدك على الشفاء

صحتك هي ثروتك

الكيس الدهني في مقابل الورم الشحمي والقلق بشأنهما

الكيس الدهني في مقابل الورم الشحمي والقلق بشأنهما

تحدثنا في موضوع سابق عن الاورام الشحمية، واوردنا فيه اهم ماذكرت حوله الابحاث. فالورم الشحمي عبارة عن كتلة تحت الجلد تحدث بسبب فرط نمو الخلايا الدهنية. يعتبر المختصين ان الأورام الشحمية هي أورامًا حميدة، ما يعني أنها أورام غير سرطانية.

غالبا ما تكون الأورام الشحمية غير مؤلمة ولا تسبب مشاكل صحية، و نادرًا ما تحتاج إلى العلاج. ولكن قد يرغب الأشخاص في إزالة الورم الشحمي عندما يسبب الماً، أو مضاعفات، أو أعراض أخرى. وقد يرغب البعض في ازالته لمخاوف بشأن المظهر التجميلي. [1]

يمكن أن تحدث الأورام الشحمية في أي مكان بالجسم تتواجد به الخلايا الدهنية، وغالبا ماتظهر في الكتفين، والصدر والجذع، والرقبة، والفخذين، والإبطين. كما انها قد تتشكل في حالات غير شائعة، في الأعضاء الداخلية، أو العظام، أو العضلات. وقد يتم الخلط بين الورم الشحمي، والكيس الدهني. هنا نحاول في هذا الموضوع تناول الاختلاف بين الورم الشحمي والتكيسات الدهنية.


الفرق بين الورم الشحمي والكيس الدهني

تتشابه الاورام الشحمية، والاكياس الدهنية في انها نوعان من الكتل التي تظهر على الجلد، وكلاهما ينمو ببطء، كلاهما عادة مايكون حميدا، وقابل للعلاج. وقد تتشابه في بعض اماكن الظهور.

تختلف بأن الكيس عبارة عن كتلة مليئة بالسوائل، أو مادة دهنية اخرى، وغالبًا ما تظهر على الرأس، أو الرقبة، وغالبا مايكون الكيس اصغر حجما. قد تكون الاكياس صلبة إلى حد ما، كما يكون لها فتحة مظلمة في الأعلى، كالبقعة. يمكن أن تصبح الاكياس طرية وحمراء، وغالبا ماتكون مؤلمة. قد تفرز مابداخلها عند الضغط عليها، ولاينصح بفعل ذلك بنفسك دون اختصاصي. بينما الورم الشحمي هو عبارة عن كتلة مليئة بالدهون وغالبًا ما توجد على الكتفين والرقبة، والصدر، الذراعين، والظهر، والأرداف والفخذين. ولا تظهر عليها اي بقعة او يخرج منها اي افرازات، وغالبا ما لاتكون مؤلمة. كما تبدو الأورام الشحمية ناعمة وقد تتحرك قليلاً تحت الجلد عندما يتم الضغط عليها. عادة ما تنمو ببطء على مدى أشهر أو سنوات وقد تصل إلى حجم حوالي 2-3 سم، وقد يصاب البعض بأورام شحمية عملاقة، والتي يمكن أن تنمو إلى أكثر من 10 سم.


أسباب الكيس الدهني

تتكون الأكياس الدهنية من الغدد الدهنية. حيث تنتج الغدة الدهنية الزيت (يسمى الزهم) الذي يكسو الشعر، والبشرة.

يمكن أن تتكون الأكياس عندما تتعرض الغدة أو الممر الذي يخرج منه الزيت الى التلف أو الانسداد. قد يحدث عادة هذا الامر بسبب صدمة في المنطقة. مثل التعرض لخدش، او جرح، وقديكون بسبب التعرض للجراحة، ايضا الحالات الجلدية كحب الشباب. قد يظهر الكيس بعذ التعرض للصدمة بأسابيع اوشهور.

كذلك هناك أسباب أخرى قد تتسبب في ظهور الكيس الدهني. مثل تشوه القنوات، تلف الخلايا أثناء الجراحة، الحالات الوراثية، مثل متلازمة جاردنر، أو متلازمة وحمة الخلايا القاعدية. [2]


أعراض الكيس الدهني

عادة ما تكون الأكياس الصغيرة غير مؤلمة. كما تتراوح الخراجات الكبيرة من المزعجة إلى المؤلمة بشكل كبير. قد تكون التكيسات الكبيرة في الوجه، والرقبة ضغطًا وألمًا.

عادة ما تمتلئ الكيسات برقائق الكيراتين البيضاء، والتي تعد عنصرًا أساسيًا في تكوين البشرة، وألاظافر. ويكون معظم الأكياس ناعم الملمس.


مايثير القلق بشأن الكيس الدهني

قد يعتبر الكيس الدهني غير نمطي، وربما يكون سرطانيا إذا كان له من الخصائص مثل:

  • يكون قطره أكبر من 5 سم.
  • معدل تكراره سريعا بعد الإزالة.
  • تظهر عليه علامات العدوى، مثل الاحمرار، والألم، أو النزيف، والصديد.


اسباب الورم الشحمي

لا يفهم الأطباء تمامًا أسباب الورم الشحمي. لكن ماذكر ان بعض الأشخاص قد يرثون جينًا معيبًا من آبائهم يمكن أن يسبب الورم الشحمي. كما انه نادر، ويسمى الورم الشحمي المتعدد العائلي.

ايضا يمكن أن تحدث الأورام الشحمية بشكل متكرر لدى الذين يعانون من حالات طبية، مثل: متلازمة جاردنر، متلازمة كاودن، مرض ماديلونغ، كذلك داء الآلام الشحمية.

من الباحثين مايرجح أن بعض الأورام الشحمية قد تنجم عن إصابة اثرت على على المنطقة بشكل كبير.


أعراض الورم الشحمي

عادة ما يشعر الشخص المصاب بالورم الشحمي بوجود كتلة ناعمة بيضاوية الشكل تحت الجلد مباشرة. عادة ما تكون الأورام الشحمية غير مؤلمة ما لم تؤثر على الأعصاب أو الأوعية الدموية. كما انه في معظم الحالات ، لا تسبب أعراضًا أخرى.

قد يحدث الورم الشحمي بشكل أعمق تحت الجلد. وربما لا يتمكن الشخص المصاب من رؤيته أو الشعور به. ولكن عندما يضغط الورم على الأعضاء الداخلية، أو الأعصاب يسبب بعض الأعراض. على سبيل المثال، قد يعاني الشخص المصاب بالورم الشحمي في الأمعاء أو بالقرب منها من الغثيان والقيء والإمساك.


مايثير القلق بشأن الورم الشحمي

الأورام الشحمية هي كتل حميدة من الخلايا الدهنية. رغم اختلاف الخبراء حول ما إذا كانت الأورام الشحمية لديها القدرة على أن تصبح سرطانية. او مايعرف بالساركوما الشحمية.

غير انه بناءً على الابحاث، خلص العديد من الخبراء إلى أن الساركوما الشحمية لا تتطور من الأورام الشحمية ولكنها في الواقع نوع مختلف من الورم. و يعتقدون أن الأطباء يخطئون أحيانًا في فهم الأورام الشحمية على أنها أورام شحمية.

منهم من يعتقد أن الأورام الشحمية قد تحتوي على كل من الخلايا السرطانية، وخلايا ما قبل السرطانية، ولكن من النادر للغاية أن يصبح الورم الشحمي سرطانيًا.

يجب زيارة الطبيب عند وجود تغيرات في الورم الشحمي أو في حالة ظهور المزيد من الكتل. وتشمل هذه التغييرات مثل:

  • زيادة حجم الورم أو نموه فجأة، و بسرعة كبيرة.
  • عند وجود الألم.
  • عندما تصبح حمراء أو ساخنة.
  • عند تحول الورم إلى كتلة صلبة أو ثابتة.
  • ظهور تغيرات مرئية في الجلد الذي يغطيها.


المراجع

تعليقات

تابعنا على