نسعى الى تحقيق جودة المعلومات

ثقافتك الصحية تعني محافظتك على صحتك

ماهي الكربوهيدرات وما علاقتها بزيادة الوزن و السمنة

logo
الكربوهيدرات وعلاقتها بالسمنة. باعتبارها مصدرا رئيسا للطاقة في الجسم. كما انها توجد في معظم الأطعمة النباتية. وكذلك في منتجات الألبان. الكربوهيدرات غذاء مهم غير ان هناك انواع من الأطعمة الكربوهيدراتية التي اتضح انها قد تسبب السمنة، او تساعد عوامل اخرى لتفاقم السمنة. نحاول هنا تسليط الضوء على انواع الكربوهيدرات، و علاقتها في زيادة الوزن.

carbohydrates-and-obesity


ما هي الكربوهيدرات

الكربوهيدرات تستطيع القول انها هي كافة السكريات التي تحتوي عليها الأغذية سواء الطبيعية، او المضافة. وتكون في ثلاثة انواع من الأغذية وهي السكريات، والنشويات، والألياف. كذلك تعتبر الكربوهيدرات احد العناصر الغذائية الثلاث التي يطلق عليها المغذيات الكبيرة، او الأساسية. وهي الكربوهيدرات، والبروتينات، والدهون. والكربوهيدرات هي غذاء مهم يحتاجه الجسم للنمو، والطاقة. و التي يحولها جسمك إلى جزيئات سكر أحادية وهي الجلوكوز، الذي يستخدم مباشرة لإمداد الجسم بالطاقة اللازمة عن طريق الدم. او يتم تخزينه في الكبد، والعضلات ليستخدمه الجسم لاحقا. لذا تؤثر كمية الكربوهيدرات التي تتناولها على نسبة السكر في الدم. كما يمكن أن يؤدي الإفراط في تناول الكربوهيدرات إلى رفع مستويات السكر في الدم. وقد يعرضك الى خطر الإصابة بمرض السكري. كذلك يؤدي الإقلال في تناولها الى خفض نسبة السكر في الدم. ويطلق عليها مسمى الكربوهيدرات حيث تحتوي على الكربون، والهيدروجين، والأكسجين، من منظور كيميائي.(1)


انواع الكربوهيدرات

هناك نوعان من الكربوهيدرات. وهي الكربوهيدرات البسيطة، وتتكون من السكريات الأحادية والسكريات الثنائية. و الأخرى الكربوهيدرات المعقدة. وتشمل السكريات المتعددة.

ماهي الكربوهيدرات البسيطة

الكربوهيدرات البسيطة هي التي تتكون من نوعين من السكريات. النوع الأول السكريات الأحادية، كالجلوكوز، والفركتوز، و الجلاكتوز، و هي نوع من الكربوهيدرات التي يتم امتصاصها مباشرة من خلال بطانة الأمعاء، وتصل الى مجرى الدم. النوع الثاني والأخير من السكريات، هي السكريات الثنائية، وهي اللاكتوز، و السكروز، و المالتوز. وهي ثنائية كونها تحتوي على نوعين من السكر الأحادي. ويتم تحويلها سريعا إلى قواعد السكاريد الأحادية، وذلك عن طريق الإنزيمات. ثم يتم امتصاصها بسرعة. وكلا النوعين حلوة المذاق.

ماهي الكربوهيدرات المعقدة ؟

الكربوهيدرات المعقدة، وهي التي تتكون من السكريات المتعددة. وهو نوع من السكريات ذات سلاسل من جزيئات الجلوكوز. كما انها يمكن أن تتكون من المئات، أو آلاف السكريات الأحادية. وهي توجد في النشويات، والألياف. كذلك تعتبر هذه السكريات كمخازن طعام للنباتات، والحيوانات. كالجليكوجين، الذي يخزن الطاقة في الكبد، والعضلات، و النشويات الموجودة بكثرة في البطاطس، والأرز، والذره، وغيرها. و السليلوز، وهو من أحد المكونات الرئيسية، و الهيكلية للنباتات.


أين توجد الكربوهيدرات؟

كما اسلفنا فالكربوهيدرات تضم مجموعة السكريات، والنشويات، والألياف. و هذه المجموعة تتواجد في معظم الأغذية التي نتناولها. فلا يكاد يخلو غذاء منها او من احدها تقريبا. وبنسب متفاوتة طبعا. ولنتعرف عليها بشكل اكبر من خلال التعرف على كل نوع من تلك المجموعة على حدة، وسوف نتحدث عن النشويات، والألياف معا حيث غالبا ما تتواجد في ذات الاطعمة.

السكريات

والمقصود بالسكريات هنا السكريات التي تعتبر من الكربوهيدرات البسيطة، وليس المعقدة. وهي السكريات الأحادية، كالجلوكوز، و الجالاكتوز، و الفركتوز. والثنائية، كالسكروز، واللاكتوز. وتكون عادة في نوعان من السكريات. وهي السكريات الطبيعية، والتي نحصل عليها بشكل طبيعي حيث تكون من عناصر الأغذية الطبيعية. وتوجد في الألبان، والفواكه. والعسل. و السكريات المضافة، والمكررة كسكر المائدة، و انواع السكريات الموجودة في الحلويات، والفواكه المعلبة، والعصائر، والمشروبات الغازية، و الحلويات، و المخبوزات، وقطع الحلوى.

يمتص الجسم هذه السكريات بسرعة. مايجعلك تحصل على الطاقة بشكل سريع، ولكن سرعان ماتعود للخمول، وتشعر بالجوع. وقد يؤدي الإفراط فيها الى التعرض لخطر الإصابة بالسكري، كما انها قد تساعد بشكل كبير على الإصابة بالسمنة، و على اختلال الصحة.(2 – 3)

النشويات والألياف

النشويات والألياف تعتبر من الكربوهيدرات المعقدة. والتي تحتوي على عدد كبير من جزيئات الجلوكوز. وهي من الأغذية التي توفر الكثير من الفيتامينات، والمعادن للجسم. كذلك يستغرق جسمك وقتا أطول لتكسير مثل هذه الكربوهيدرات المعقدة. بالتالي يظل مستوى السكر في الدم مستقر، و يستمر الشعور بالشبع لفترة أطول. وتوجد الكربوهيدرات النشوية، والألياف في العديد من الأطعمة مثل معظم البقوليات كالفاصوليا، والعدس، و الحمص. و العديد من الفواكه كالتفاح، والبطيخ، والتوت. كما توجد ايضا في الحبوب كالأرز، والقمح، والمعكرونة. كذلك في العديد من الخضراوات مثل البازلاء، والبطاطس.

تساعد الألياف على خفض نسبة السكر في الدم، كما تساعد ايضا في انقاص الوزن، حيث تشعرك بالأمتلاء، والشبع لفترة طويلة.


الكربوهيدرات و السمنة

هناك عوامل عديدة ترتبط بالسمنة. كالوراثية، و العوامل الأيضية وغيرها، إلا أن هناك اسباب تكاد تكون واضحة وهي التي تساعد ايضا على اعطاء الفرصة لتأثير العوامل الأخرى على السمنة. وهي استهلاك الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية العالية. كالسكريات، والدهون على حد سواء. اضافة الى الخمول الجسدي. فليس هناك رياضة، او عمل يحتاج الى الحركة.(4 – 5 )

تشير دراسات عديدة إلى أن الكربوهيدرات من ناحية نوعية، وليست كمية، هي التي تهئ الفرصة لأن يكون الشخص سمينا. ان تناول نوعية معينة من الكربوهيدرات وخصوصا البسيطة منها، تؤدي الى ارتفاع مفاجئ للسكر في الدم وزيادته عن الحاجة. وهنا يضطر الجسم الى تحويلها الى دهون. ناهيك عن تناول الدهون هي الأخرى جنبا الى جنب مع هذه السكريات.


نوع الكربوهيدرات الذي يساعد على السمنة

من الواضح ان نوع الكربوهيدرات الذي يساعد على السمنة هو النوع البسيط الذي اشرنا اليه في السابق. والذي ينحصر في السكريات الأحادية والثنائية. سواءا الطبيعية او المضافة، كما يجب التركيز بشكل خاص على السكريات المضافة. وهي تعتبر كربوهيدرات مصنعة ان صح التعبير. حيث يتم استخلاص السكريات، والمحليات بشكل خاص ثم تضاف الى الأطعمة. هذه النوعية من الكربوهيدرات تشعرك بالطاقة بشكل سريع، ولكن سرعان ماتشعر بالخمول والجوع. حيث ترفع معدل السكر في الدم بشكل سريع وقد تزيد عن الحاجة فتتحول الى دهون اضافة الى ان ماتتناوله من دهون لن يتم حرقه بسبب كثرة السكريات، فتتكدس كلها في مخازن الجسد. ومن الطبيعي ان يتعرض الجسد الى خطر الإصابة بمقاومة الأنسولين، و مرض السكري، والسمنة، ومشاكل صحية اخرى كأمراض القلب، وغيرها من الإختلالات الصحية. (678)


تجنب هذه الأنواع من الأطعمة

لتساعد نفسك على انقاص الوزن، وتجنب الكثير من المخاطر الصحية هناك انواع من الأطعمة الكربوهيدراتية يجب عليك اجتنابها.

تجنب تناول الخبز الأبيض، والمعكرونة، ورقائق البطاطس، والأطعمة المصنعة، والسكريات بأنواعها، مثل الكعك، والبسكويت، وسكر المائدة، والحلويات. والعصائر، و الفواكه المعلبة، وعدم الإكثار من الفواكه الطبيعية، والألبان، و تجنب الأغذية المعبأة. والأغذية غير الكاملة من الحبوب. والنشويات المصنعة، والإقلال من الطبيعية منها. (91011)

استعض عنها بالكربوهيدرات المعقدة. وخصوصا النظام الغذائي الغني بالألياف فهو مهم في السيطرة على السمنة وإدارتها.



نرجو إبلاغنا في حالة ما اذا كان هناك رابطا معطلا او لم يوجهك الوجهة الصحيحة ( إبلاغ )

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق