نسعى الى تحقيق جودة المعلومة

ثقافتك الصحية تعني محافظتك على صحتك

ملابسك قد تحتوي على مواد تمثل خطرا على صحتك

logo
هل الملابس، والأقمشة تحتوي على، او معالجة بمواد كيميائية.؟ سؤال قد تكون إلإجابة عليه بشكل بديهي، نعم. بل من الضروري أن تحتوي على مواد كيميائية، بغض النظر عن ان تكون ضارة او غير ضارة. فمثل ما أن المواد الإستهلاكية المصنعه والمعبأة تحتوي على مواد كيميائية، كالمواد الحافظة، والألوان الصناعية، والمثبتات، وغيرها. فأمر طبيعي أن تضاف للأقمشة والملابس، موادا كيميائية ايضا، وأن تدخل مثل هذه المواد في صناعتها للمحافظة عليها من العوامل الطبيعية والأفات، والحفاظ على مظهرها، وما الى ذلك. ونريد هنا ان نطلع على ماهية هذه المواد.

clothing

هل تعالج الاقمشة والملابس بمواد ضارة

تعالج الأقمشة، والملابس، وبعض مايتعلق بصناعة الأقمشة -كالاصباغ مثلا-، بمواد الغرض منها جعل الأقمشة والملابس طرية وناعمة الملمس، او لمنعها من الإتساخ، والتجعد او الإنكماشات، ومنع إصابتها بالرطوبة، أو حمايتها من الآفات. وبالنظر الى بعض هذه المواد المستخدمة في مثل هذه الأغراض، وجد أنها قد ارتبطت ببعض التأثيرات الضارة بالصحة، مثل الحساسية، وألأمراض الجلدية، ومنها ماقد يؤثر على النمو، ويتسبب في أمراض سرطانية.

ما المواد الضارة التي تستخدم في صناعة الألبسة 

هناك مواد كيميائية قد يكون لها اضرار على الصحة،  تستخدم في بعص الملبوسات، مثل: بعض الملابس الرياضية، والجينز، والقمصان، والعديد من الملبوسات.

- مواد كيميائية تسمى ( PFAS ) وهي من صنع الإنسان غير موجوده في الطبيعة، ومن خصائصها انها مقاومة للماء والشحوم والأوساخ، وتبقى لأمد طويل، وتعتبر من المواد الضارة، والتي  تؤدي العديد من الأمراض منها السرطان. وتدخل في صناعات المواد التي يجب أن تقاوم الماء والرطوبه. من ضمن هذه الصناعات التي تدخل فيها هذه المواد، صناعة الملابس والمنسوجات. مثل: معاطف المطر، أو أي ملبوسات مقاومه للبقع، والماء. 

- الفثالات اوالفثاليت ( phthalatesهي مجموعة من المواد الكيميائية، قد تؤثر على صحة الإنسان، وخصوصا الأطفال . المستخدمة في العديد من الملبوسات، مثل القمصان، والملابس الداخلية، وغيرها. كما تدخل في صناعة العديد من المنتجات، مثل: الألعاب،واغلفة الحوائط، وأرضيات الفينيل، وزيوت التشحيم، والمنظفات، واغلفة الأدوية، والمستحضرات، وأكياس الدم، والأنابيب، ومستحضرات التجميل، مثل طلاء الأظافر والعطور، والشامبو، والصابون، وبخاخات الشعر، والكثير من المواد. 

- الرصاص. لقد وجدت مادة الرصاص بنسب عالية في بعض مريالات الاطفال، وقد شددت لجنة سلامة المنتجات الاستهلاكية في الولايات المتحدة الأمريكية على ذلك. الأطفال اكثر عرضة بشكل خاص للمواد الكيميائية السامة، حيث يضعون الكثير من المواد في افواههم.  ولأن في طور النمو، ووزنهم لايتناسب مع تعرضهم لتلك المواد. ويمكن أن يعاني الأطفال عند تعرضهم للرصاص من صعوبات التعلم والسلوك العنيف، والتلف الدماغي.

- الفورمالديهايد. ( formaldehyde )إذا شممت رائحة في ملابسك، تشبه رائحة المواد الكيميائية، فمن المرجح ان ذلك بسبب الفورمالديهايد، وهو غاز عديم اللون يستخدم غالبًا في التحنيط. وتستخدم هذه المادة الكيميائية في الملابس حتى لاتتجعد او تتبقع، حتى لوتم غسلها عدة مرات. وهذا يدل على عدم زوال هذه المادة بالغسل. وقد ترتبط هذه المادة بالعديد من الأضرار الصحية، فعند استنشاقها، قد تؤدي للإصابة بالربو والغثيان، واحتمال الإصابات السرطانية، كما تؤدي الى تهيج الجلد، والحكة، والحساسية عند ملامسة الجلد.

- صبغة ألازو. ( Azo dyes ) تستخدم غالبا في صبغ الجينز الأزرق، هذا النوع من الأصباغ تطلق مواد كيميائية مسببة للسرطان تسمى الأمينات.

- مركبات عضوية تسمى (nonylphenol ethoxylates (NPEs.  قد تدخل في صناعة الملبوسات، وترتبط بأضرار صحية. كماانها تشكل خطرا شديدا على الأحياء المائية، حيث تتسرب مع المصارف عند غسل الملابس.

- مادة الكروم. يتم استخدام هذه المادة الكيميائية في الدباغة، حيث تجعل الجلد مرنًا. ويمكن لهذه المادة أن تسبب تهيج الجلد، وترتبط بمخاطر على الصحة.




شاركنا رأيك بالتعليق - اذكر لنا اذا كان لديك اي تعليق او اضافات حول الموضوع

نرجو إبلاغنا في حالة ما اذا كان هناك رابطا معطلا او لم يوجهك الوجهة الصحيحة ( إبلاغ )

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق